الجمارك توضح حقيقة ضبط "أسلحة" بميناء حمد وإجراءات قانونية ضد مروجي الشائعات

صور متداولة لشائعة ضبط أسلحة في ميناء حمد.. المصدر تويتر

كلمات دالة

الدوحة - بوابة الشرق

أوضحت الهيئة العامة للجمارك حقيقة ما يتم تداوله على وسائل التواصل الاجتماعي بشأن "إحباط عملية تهريب نوعيات متطورة من الأسلحة النارية بميناء حمد الدولي".

وقالت في بيان نشرته عبر حسابها الرسمي بموقع تويتر: "إشارة إلى ما تناقلته وسائل التواصل الاجتماعي بشأن إحباط عملية لتهريب نوعيات متطورة من الأسلحة النارية بميناء حمد الدولي مساء أمس، تنوه الهيئة العامة للجمارك بأن تلك البضاعة عبارة عن مجسمات أسلحة من البلاستيك المقوى تستخدم في لعبة "Paint ball"، وهي تتكون من هيكل لمجسم على شكل سلاح يوجد بها أنبوب يتم ملؤه بالكرات التي تحتوي على أصباغ ملونة بغرض الترفيه".

وأضافت: "مع العلم أن هذه النوعية من المنتجات لا يتم إدخالها إلى السوق المحلي إلا بعد أخذ التصاريح اللازمة من الجهات المختصة، ولعدم توفر هذه التصاريح تم إيقافها في المنفذ".

وطالبت "الجمارك" من كافة المواطنين والمقيمين عدم المساهمة في نشر مثل هذه الشائعات إلا بعد التأكد من الجهات المختصة، مضيفة "هذا ما وجب على الهيئة توضيحه مع احتفاظها بحقها بشأن اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال ما تم نشره من شائعات على وسائل التواصل الاجتماعي".