البلدية: إرسال دعوات المشاركة بمعرض البستنة الدولي 2021

الخوري يلقي كلمة قطر في اجتماع الجمعية العمومية 166 للمكتب الدولي للمعارض BIE

لجميع دول العالم عبر القنوات الدبلوماسية ديسمبر المقبل..
اختيار الخوري أميناً عاماً للجنة الوطنية للتنظيم


كشفت وزارة البلدية والبيئة عبر صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي "توتير" عن بدء إرسال الدعوات الرسمية للمشاركة في معرض البستنة الدولي 2021 لجميع دول العالم عبر القنوات الدبلوماسية خلال شهر ديسمبر المقبل.

وقالت البلدية: "إن هذا الإعلان جاء خلال كلمة دولة قطر أمام اجتماع الجمعية العمومية 166 للمكتب الدولي للمعارض BIE، التي ألقاها السيد محمد علي الخوري، الأمين العام للجنة الوطنية لتنظيم معرض إكسبو 2021 الدوحة، مدير إدارة الحدائق العامة بوزارة البلدية والبيئة".

وتابعت: "وأكدت الكلمة على تنظيم دولة قطر نسخة متميزة من معرض البستنة الدولي إكسبو 2021 الدوحة".

 وقد تم مؤخرا اختيار السيد محمد علي الخوري أمينا عاما للجنة الوطنية لمعرض إكسبو 2021 الدوحة.

وقد وافق المكتب الدولي للمعارض (BIE) رسمياً على استضافة دولة قطر معرض إكسبو 2021 للبستنة، وذلك خلال الفترة من 17 مارس إلى 14 أكتوبر عام 2021، كما أن الرابطة الدولية لمنتجي البساتين (AIPH) قد أقرت في مارس عام 2018  استضافة دولة قطر لمعرض إكسبو 2021 للبستنة.

وفي ضوء ذلك تسلمت دولة قطر راية (BIE) بعد مصادقة الدول الأعضاء رسميا على استضافة دولة قطر للمعرض الذي سيقام تحت اسم "صحراء خضراء، بيئة أفضل".

واستناداً إلى رؤية قطر الوطنية 2030، فإن إكسبو 2021 الدوحة يهدف إلى تشجيع وإلهام وإعلام الناس حول الحلول المبتكرة والحد من التصحر، وسيدعم مواضيع الزراعة الحديثة، والتكنولوجيا والابتكار والتوعية البيئية والاستدامة واستضافة معرض البستنة الأول في منطقة ذات مناخ صحراوي.

كما يهدف معرض إكسبو 2021 إلى تعزيز التعاون الدولي في القضايا البيئية والثقافية والمالية ومواجهة التحدي العالمي المعترف: "التصحر"، ودعوة قطاع البستنة العالمي لتبادل المعارف والخبرات لدعم رؤية قطر الوطنية 2030، وقيادة المنطقة في كيفية تطبيق مفهوم المدينة الخضراء في الشرق الأوسط، وتشجيع ابتكار البستنة حول حالة المناخ والمياه والتربة في قطر، وتحفيز الاستثمارات الدولية وفرص الأعمال التجارية لبلدان أجنبية في قطر، وإقامة علاقة بين "الرياضة" الخضراء وصحة البشر.

كما سيتم تحويل موقع المعرض إلى "منطقة مشجعين دولية" لكأس العالم 2022 وإلى مركز أخضر رئيسي للمدينة تحت اسم "الدوحة جراند بارك" عقب انتهاء المعرض.

ويذكر أنه منذ عام 1960 وافق AIPH على 23 معرض بستنة دولي، واعترف بها المكتب الدولي للمعارض BIE، حيث تهدف معارض البستنة إلى تعزيز ودعم علاقة أكثر انسجاماً بين الناس والطبيعة، كما تعكس الحدائق المعروضة في هذه المعارض تعاون المجتمع وحسن نيته والتزامه بالحماية والحفاظ وتعزيز التنوع والوعد بالطبيعة الجميلة.