مدير الموارد البشرية بالبورصة: خطة تنظيمية لتطبيق أفضل المعايير العالمية بالسوق المالي

السيد فهد العمادي

أكد السيد فهد العمادي مدير الموارد البشرية في البورصة حرص الادارة العليا للبورصة على تطبيق افضل المعايير والإجراءات التنظيمية والإدارية. وقال اننا نتلمس كل الاجراءات في هذا الخصوص لمواكبة المستجدات على الصعيد العالمي الامر الذي جعل من بورصة قطر بورصة بمواصفات عالمية، من خلال الخطوات التي اتخذتها منذ وقت بعيد والتي من بينها دراسات حديثة ومواكبة استعانت فيها ببيوت خبرة عالمية تم من خلالها وضع خطة تنظيمية بعد الاطلاع على كافة الاجراءات التنظيمية والإدارية في البورصات العالمية. وقد تم تكريم بورصة قطر في احتفال كبير بالكويت على افضل ممارسة على مستوى الخليج، حيث طبقنا النظام الالكتروني في تنفيذ جميع الطلبات والمعاملات الكترونيا، وكما اشادت وزارة التنمية الادارية بالإجراءات الادارية المتبعة في البورصة، كما حصلت البورصة على تكريم من مجموعة دار الشرق الجهة المنظمة لمؤتمر المسؤولية الاجتماعية للشركات، وكان ذلك التكريم فخرا لنا، حيث تضطلع البورصة بدور رائد في دعم وترسيخ ثقافة المسؤولية الاجتماعية للشركات من خلال تنفيذ العديد من المبادرات الهادفة إلى تنمية تطوير المجتمع المحلي، وقد قامت البورصة على مدى الأعوام القليلة الماضية بتنفيذ عدد من المبادرات الهادفة إلى نشر المعرفة والوعي الاستثماري من جهة والعمل على رفع مستوى الرعاية الصحية والبدنية لموظفيها وعائلاتهم من جهة أخرى انسجاما مع توجهاتها لتوفير بيئة مهنية سليمة لهم.

الهيكل التنظيمي

وأشاد العمادي بجهود الادارة العليا للبورصة والتي تقدم دعما لا محدودا لخطط وبرامج التطوير وتحديث الهيكل التنظيمي ومسايرة الاسواق العالمية والنهوض بالاداء، مؤكدا مواكبة كافة البرامج والخطط التي تم وضعها لرؤية البورصة نفسها ولرؤية قطر 2030.

وأشار لتدريب البورصة لحوالي 6 آلاف طالب حول كيفية التداول والاستثمار في البورصة. وقال ان الشباب يمثلون قطاعا كبيرا ومؤثرا وهم رجال المستقبل يجب تدريبهم حول كيفية الادخار والاستثمار. وقال ان الدورة التدريبية حققت نتائج ايجابية كبيرة، اكدت ان هناك توجها كبيرا من قبل الطلاب للدخول في السوق والاستثمار في الاسهم. وأضاف انه وانطلاقا من مثل هذا البرامج بدأت البورصة في لعب دور اجتماعي، دخلت بناء عليه في اتفاقات واسعة مع عدد من الجهات الاكاديمية لإقامة دورات تدريبية واتاحة فرص لإجراء البحوث العلمية حول البورصة، وقد تلقينا بالفعل طلبات كثيرة ومقترحات في هذا الاطار. ولم تغفل البورصة الجوانب الثقافية والتوعوية وسط الجيل الجديد ليكون واعيا بمجريات الاقتصاد وطرق كسب المال، مشيرا الى ان ارتفاع مستوى الثقافة بطرق الاستثمار في البورصة يزيد من عدد المستثمرين في السوق، وينعكس على السيولة التي تفضلتم بالحديث عنها.
 

حوكمة الشركات
وفي مداخلة تناول المستثمر ابوحليقة عملية الحوكمة في الشركات وسقف التطبيق المعمول به، ولكن السيد العبد الغني اكد ان الشركات قامت بالفعل بتطبيق عملية الحوكمة وفقا لما هو متبع، وبالتالي ليس هناك من مخالفات.

وقال مدير الموارد البشرية السيد فهد العمادي ان البورصة لا تواجه اي تعطيل في الخدمات الادارية التنظيمية المقدمة، ولكنها ماضية بفضل الاهتمام والمتابعة اللصيقة من قبل إدارة البورصة وتوجيهات القيادة العليا في الدولة في تنفيذ خطط التطوير، وقد عززت شهادات التقدير المختلفة مكانة البورصة لدى المسؤولين في ادائها الجيد وقدرتها على تحقيق افضل معايير الجودة العالمية في الاداء، فقد كان هناك صدى واثر طيب عندما نالت البورصة شهادة تقدير لتميزها في مجال تقطير الوظائف بعد أن تم اختيارها كإحدى المؤسسات التي حققت نسبا عالية في مجال توفير فرص العمل للمواطنين خلال عام 2018 على مستوى دول مجلس التعاون. في مجال توطين الوظائف قال السيد العمادي إن الخطة الاستراتيجية مستمرة في مجال التقطير وتوطين الوظائف بما يحقق رؤية قطر 2030، وتحقيق الاستدامة والمحافظة على موارد التنمية الوطنية، وأوضح ان مجال توطين الوظائف ليس قاصرا على مجال تقطير الوظائف وإنما يشمل ايضا تدريب الموظفين وبناء قدراتهم بهدف تعزيز الكفاءة الوطنية. وقال إن الــبــورصــة مستمرة في تنفيذ الإستراتيجية الخاصة بتوطين الوظائف ورفع نسبة التقطير وتمكين الـــــكـــــفـــــاءات مـــــن المـــــواطـــــنـــــين والـــــشـــــبـــــاب الـــقـــطـــري والخريجين فــي الــوظــائــف الــتــي تناسب قدراتهم وإمــكــانــاتــهــم. وقال ان الاداء الايجابي الذي تحققه البورصة يعود للاهتمام الكبير بمجال التطوير والعمل على ادخال افضل الممارسات في العمل، الى جانب الــتــركــيــز عــلــى الــكــفــاءة فــي التعيين والــتــأكــد من المستوى.

برامج تدريبية
وقال إننا نهتم بشكل خاص بالتدريب للخريجين الجدد، حيث يخضعون لبرامج تدريبية واسعة و عالية الجودة، خاصة فيما يختص بعملية توطين الوظائف مستفيدين من الخبرات الموجودة بالبورصة سواء من الكوادر الوطنية او المقيمين. ونحن على قناعة تامة بان الكوادر المؤهلة هي الرافعة لزيادة الانتاجية والكفاءة المطلوبة للعمل فــي الــبــورصــة لزيادة الإنــتــاجــيــة والمحافظة على اداء ايجابي. وقال ان الاهتمام بالإنسان وتأهيله يأتي في اولويات حكومتنا الرشيدة ومن المبادئ الاساسية لخططها الاستراتيجية، وقد اكد ذلك حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني في اكثر من مناسبة من أن الإنسان يبقى موضوع خطط التنمية ومحورها وهدفها. وأضاف أن قطر قد حققت بالفعل تقدما كبيرا وسريعا في بناء الوطن ومستوى المعيشة، وكذلك في التنمية البشرية.

وشدد العمادي التأكيد والعزم على المضي في إدارة الموارد البشرية في برامج التنمية ورفع الكفاءة بما يحقق الاستراتيجية الشاملة لبورصة قطر المنبثقة من رؤية قطر 2030، وبرامج تنويع الاقتصاد ونموه ومواكبة التطورات والتوسعات التي يشهدها القطاع المالي والاقتصادي في قطر والــذي يعززه تخريج كــوادر وطنية مؤهلة وقــادرة على العمل والإنتاج.

محفزات السوق

واستعرض العمادي المحفزات التي يمكن أن تعود على السوق من خلال ما تم الاعلان عنه في الموازنة الجديدة 2020 والتي وصفها بأنها موازنة طموحة اشتملت على عناصر حيوية اكدت على قوة الاقتصاد القطري والنمو الذي يشهده وعلى عزم الدولة في الاستمرار في الصرف على مشاريع التنموية المختلفة.

وقال ان الموازنة العامة دائما ما تنعكس ايجابا على الشركات المدرجة في البورصة، حيث تنعش المشاريع التنموية الضخمة التي تعلن عنها الدولة من خلال الموازنة اسواق الشركات، وقد جاءت موازنة العام الجديد 2020 طموحة ومشجعة وتعطي دافعا للشركات الى بذل مزيد من الجهد والعمل من اجل تحقيق ارباح افضل، والتي بدورها ستنعكس على توزيعات الربحية التي تقدمها الشركات للمستثمرين.
وقال انه يتوقع ان تحقق الشركات على ضوء الموازنة وما تضمنته من قطاعات مختلفة ومتنوعة اداء جيدا خلال العام الجديد، خاصة وان الدولة تستعد وبشكل كبير لاستضافة حدث عالمي، وهو كأس العالم 2020 مما يعني استمرار المشاريع وزيادتها وهو في صالح الشركات.

وعقب السيد ناصر العبد الغني على حديث السيد فهد العمادي مدير الموارد البشرية حول الموازنة وانعكاساتها الايجابية على حركة السوق، واصفا الموازنة بأنها جيدة ولها مردود كبير على القطاع المالي ككل، ومن بينها البورصة.

وقال ان الاقتصاد القطري اقتصاد قوي ويحقق معدلات نمو متسارعة ويساهم نتيجة لتلك المعدلات الممتازة في جذب مستثمرين ومحافظ استثمارية وصناديق خارجية ذات وزن، كما يجذب مستثمرين من الداخل.