بقلم : د. حنان حسن عيسي عبد الظاهر الجمعة 18-08-2017 الساعة 03:36 ص

خطوة غير مسبوقة

د. حنان حسن عيسي عبد الظاهر

تحرص الدول المتقدمة على الاستثمار في كل ما تملك؛ بدءاً من الاستثمار في مجال الثروات الطبيعية والمواقع الإستراتيجية ووصولاً إلى الاستثمار في الثروة البشرية، والثروة الأخيرة هي الأهم في حسابات الدولة المتقدمة فتجدها تهتم بتعليم أبنائها وتنمية روح الإبداع والابتكار لديهم وتجدها ايضا تهتم بصحتهم وتوفير سبل الحياة الكريمة لهم بل إنها تكون حريصة على تقوية روابط ساكنيها بأرضها وحكومتها من خلال مجموعة امتيازات تمنح لهم، فوطن الإنسان هو الوطن الذي ينتمي إليه بعوامل ايجابية كثيرة وليس شرطا أن يكون هو ذاك الذي ولد فيه. وكل بلد إسلامي – بالفعل لا بالقول فقط – هو وطن غالٍ لكل مسلم يعرف معنى الإسلام.

ومن هذا المنطلق حرصت دولتنا الحبيبة قطر بقيادة حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى سمو الشيخ تميم بن حمد على توفير كل العوامل التي تساعد على أن تصبح قطر دولة عالمية ذات شأن عظيم بل لتصبح بمشيئة الله تعالى وبعونه وقدرته الأولى على مستوى العالم – وليس ذلك ببعيد – ومن هذا المنطلق جاءت الخطوة المباركة من تقديم اقامة دائمة للعديد من ساكني قطر الحبيبة وفق معايير معتبرة وقوية وهذه الخطوة الطيبة والتي تكرم بها صاحب السمو الشيخ تميم تُعد الأولى من نوعها في الخليج بل وفي العالم العربي أجمع ، انها خطوة نحو وحدة وطنية أكثر شمولاً وتوطيدا لأواصر الانتماء للوطن الغالي قطر جزى الله سمو الأمير الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وحكومته الرشيدة على كل خير يحرصون على توفيره للمواطنين والمقيمين وكل من تطىء قدميه أرض قطر الحبيبة ولا أملك إلا أن أردد هذا الدعاء المبارك " اللهم اجعل هذا البلد آمناً مطمئناً سخاءً رخاءً وسائر بلاد المسلمين " آمين يارب العالمين.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"