بقلم : رأي الشرق 14/05/2017 01:23:05

قطر منبر للحوار

رأي الشرق

منتدى الدوحة السابع عشر الذي يتفضل حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى بافتتاح أعماله اليوم، يكتسب أهمية كبيرة بالنظر إلى الموضوعات بالغة الجدية المدرجة على أجندة الحوار فيه، فضلا عن التجمع الفريد للمشاركين فيه.

المنتدى الذي ينعقد تحت شعار "التنمية والاستقرار وقضايا اللاجئين"، وكونه يركز على قضايا تشكل جوهر الأزمات العاصفة التي تهز المنطقة والعالم، وتؤثر بشكل كبير على السلم والأمن الدوليين، يجعل منه محطة بارزة لتقديم رؤى جديدة ومختلفة تشكل إضافة الى المساهمات الانسانية في الطريق لجعل العالم مكانا أكثر أمنا واستقرارا.

وما يميز منتدى الدوحة، هو الوزن الكبير للمشاركين فيه باعتبارهم من الخبراء وصنّاع القرار والسياسات حول العالم، حيث يستضيف المنتدى في هذه الدورة 600 مشارك، منهم 414 من الشخصيات الدولية والإقليمية بارزة من خارج قطر، فضلا عن مشاركة رؤساء دول وحكومات ووزراء.

إن الزخم العالمي لمنتدى الدوحة، والتنوع الفريد للمشاركين الذي يوفره المنتدى، يشكّلان فرصة لإدارة مناقشات مهمة وعميقة وصريحة وشفافة وعملية لإيجاد حلول مبتكرة ومستدامة للتحديات التي تواجه المنطقة والعالم.

لقد أصبح منتدى الدوحة، أحد المنتديات الكبرى والمهمة من نوعه في العالم، بفضل رؤية حضرة صاحب السمو التي جعلت من دولة قطر منبراً للحوار والسلام ونموذجا مميزا للحوار الحضاري البنّاء الذي يعزز من قيم التعايش والتسامح وإعادة الالتزام بالسلام والاستقرار والتنمية.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"