طور عقلك (2)

د. حنان حسن عيسي عبد الظاهر

من أعظم ما يحمي المخ من الضعف، ويساعد على تطوير القدرات العقلية القراءة النافعة، فهناك مثل إنجليزي يقول "القراء هم القادة" فالقراءة المفيدة تنشط العمليات العقلية المختلفة، وتزيد الذكاء بل وتساعد على بلورة الشخصية وصقلها. رابعاً: تساعد التمارين الرياضية على تنشيط الجسم بشكل عام، وتنشيط الدورة الدموية بشكل خاص، وبالتالي يتم مد المخ بما يلزمه من غذاء وأكسجين لازمين لحيوية خلاياه، وبالتالي تؤدي وظائفها على أفضل شكل ممكن. خامسا: يعمل أي نشاط فكري نافع على تنشيط عمل المخ وزيادة الوصلات العصبية، وبالتالي يزداد الذكاء العاطفي وتتطور القدرات العقلية المختلفة. ومن تلك الأنشطة العقلية إجراء عمليات حسابية أو تعلم مهارات جديدة أو دراسة علوم مختلفة، كذلك يفيد العديد من الألعاب العقلية في تطوير قدرات الدماغ، ومن أكثر ما يساهم في ذلك أن يلزم الإنسان نفسه بحفظ مادة معينة كل يوم. ومن أعظم أنواع الحفظ والذي يفيدنا في الدنيا والآخرة حفظ القرآن الكريم، فهو كتاب الله -تعالى- الخالد وفيه نبأ الأولين والآخرين، وهو موسوعة شاملة لكل ما يهتم الإنسان بمعرفته في حياته، ويذكر موقع الهداف أن القرآن الكريم يزيد طاقة الإبداع لدى قارئه وخاصة حافظه، فهو يدعو دائما للتفكر في آيات الله الكونية. ويساعد حفظ القرآن الكريم على توسيع المدارك وقوة الفهم، وقد أكد د. صالح الصنيع أستاذ علم النفس بجامعة محمد بن سعود الإسلامية بالرياض في دراسة أجراها وجود علاقة موجبة بين ارتفاع مقدار حفظ القرآن الكريم ومستوى الصحة النفسية وهي ضرورية لحفظ الدماغ والعمل على تطوير قدراته. ختاماً: أذكر نفسي وإياكم بالنصيحة الذهبية لعقل متميز، والتي وردت في أول آية نزلت من القرآن الكريم وهي "اقرأ". اللهم علمنا ما ينفعنا وانفعنا بما علمتنا وزدنا علماً.. آمين.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"