الإقليم يشهد استقرارًا لم يحدث منذ 15 عامًا..

نهار لـ"الشرق": تغييرات جذرية في دارفور بفضل وثيقة الدوحة

محليات الأربعاء 19-04-2017 الساعة 09:55 م

جانب من فعاليات إتفاقية الدوحة لسلام دارفور "ارشيفية"
جانب من فعاليات إتفاقية الدوحة لسلام دارفور "ارشيفية"
الخرطوم - عواطف محجوب

أكد الأمين السياسي لحركة العدل والمساواة السودانية الموقعة على إتفاق الدوحة لسلام دارفور نهار عثمان أن وثيقة الدوحة أحدثت تغيرات جذرية في الوضع الأمني بدارفور. وأن كل ولايات دارفور تشهد الآن أمنا واستقرارا لم يحدث منذ أكثر من 15 عاما حينما اندلعت الحرب في 2002.

مثمنا جهود دولة قطر وشركاء السلام الذين لم يتوانوا عن تقديم كل المساعدات لتنعم دارفور بالأمن والاستقرار ولا تزال الجهود القطرية مستمرة لاستكمال بناء السلام والتنمية وتعزيز الاستقرار.

وقال نهار لـ"الشرق" إن دولة قطر قامت بدور مهم وبارز في صنع السلام، كما بذلت جهدًا كبيرًا بالتعاون والتنسيق مع جهود حكومة السودان وأطراف النزاع بهدف تحقيق السلام في دارفور ومتابعة تنفيذ وثيقة الدوحة، عبر رئاستها للجنة الدولية للمتابعة ومبادرتها بدعم مشروعات إعادة الإعمار والتنمية بدارفور. وقال إن الاستقرار والأمن شجعا العديد من الحركات المسلحة على الانضمام لركب السلام واللحاق بوثيقة الدوحة.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"