تسهيل القوانين التجارية والخدمية يجذب رؤوس الأموال الخليجية

عبد الله الرئيسي: قطر أصبحت قبلة الإستثمارات العالمية

اقتصاد الثلاثاء 18-04-2017 الساعة 09:05 م

عبدالله صالح الرئيسي
عبدالله صالح الرئيسي
محمد طلبة

أكد خبراء اقتصاد ومسؤولون، أن قانون تسهيل ممارسة النشاط التجاري لمواطني دول الخليج، يسهم في جذب رؤوس الأموال، كما يدعم مسيرة العمل الخليجي المشترك وصولا إلى الاتحاد الخليجي.

وأشاروا في استطلاع لـ"الشرق" إلى حرص الشركات العالمية والخليجية على التواجد في السوق القطري، وأن قطر أصبحت قبلة للإستثمارات العالمية ومنها الخليجية، وذلك للاستفادة من المزايا والحوافز التي تقدمها الدولة.

ويؤكد الخبير الإقتصادي والمصرفي عبد الله الرئيسي، حرص الشركات العالمية والخليجية على التواجد في السوق القطري، لما يمثله من أهمية لهذه الشركات وتوسع في أعمالها، مشيرًا إلى أن قطر أصبحت قبلة للاستثمارات العالمية ومنها الخليجية، وذلك للاستفادة من المزايا والحوافز التي تقدمها للاستثمارات الخليجية، ومعاملتها معاملة الاستثمارات القطرية.

ويضيف الرئيسي، أن السوق القطري استطاع جذب عدد كبير من الشركات الخليجية خلال الفترة الماضية، شاركت بفاعلية في تنفيذ مشاريع ضخمة تنفذها الدولة حاليا، ويؤكد أن تسهيل ممارسة التجارة لمواطني دول الخليج يسهم في توحيد السياسات الاقتصادية والمالية بين هذه الدول وصولا لقيام الاتحاد النقدي الذي يعمل على تحقيق التقارب الاقتصادي والمالي.

ويضيف أن تنفيذ السياسات التجارية الموحدة بين دول الخليج يوفر فرصا استثمارية أمام مواطني الخليج، مما يخلق فرص عمل جديدة، ويدعم التنمية في هذه الدول، كما أن توحيد السياسات الاقتصادية الخليجية يزيد من قدراتها التنافسية مع العالم الخارجي، ويجعلها في وضع اقتصادي قوي، خاصة إذا أضافت هذه الشركات قيمة مضافة إلى الصناعة وزيادة الصادرات الخليجية وتنويعها في إطار خطط التنويع الاقتصادي التي تطبقها دول الخليج في الوقت الحالي.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"