حمد المري: "الأوقاف" تسعى لتأهيل معلمي القرآن في عدة دول

محليات الأحد 26-03-2017 الساعة 06:05 م

حمد المري يكرم أحد الأئمة القرغيز
حمد المري يكرم أحد الأئمة القرغيز
محمد دفع الله

احتفلت بانتهاء تدريب الأئمة والدعاة من قرغيزستان ..

د . عبدالسلام المجيدي: نخبة من علماء قطر ساهموا في تدريب الأئمة القرغيز

عبدالعزيز سكاكيف: برنامج التدريب فعال ومهم لتأهيل المشاركين

احتلفت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية مساء أمس بانتهاء الدورة التدريبية لمعلمي القرآن الكريم من جمهورية قيرغيزستان، والتي نظمتها مسابقة الشيخ جاسم بن محمد بن ثاني للقرآن الكريم خلال الفترة من 19 إلى 25 مارس الجاري، والتي شارك فيها 16 شخصا من معلمي القرآن الكريم والأئمة من مختلف مناطق قرغيزستان.

حضر حفل التخريج سعادة السيد نوران نيازاليف سفير جمهورية قرغيزستان.

حمد المري يكرم أحد الأئمة القرغيز

وقال فضيلة الشيخ حمد بن عبدالله المحنا المري نائب رئيس لجنة مسابقة الشيخ جاسم بن محمد بن ثاني للقرآن في كلمة في حفل التخريج إن العناية بالقرآن الكريم والاشتغال به وشرف خدمته والسعي لإيصال رسالته للعالمين كافة، يعتبر من أجلِّ الأعمال والقربات التي يتقرب بها العبد إلى الله، وهي من أفضل الطاعات التي تنفق في سبيلها الأعمار والأوقات ويبذل من أجلها كل غال ونفيس من الجهود والأموال والأعمال.

ولفت إلى أن دورات تأهيل معلمي القرآن الكريم تأتي في إطار جهود قطر في خدمة القرآن الكريم والتواصل مع الشعوب والأقليات والجاليات المسلمة.

وقال المري إن دورة تأهيل معلمي القرآن بجمهورية قرغيزستان هي الدورة الثانية من سلسلة دورات مقبلة نقدمها هدية من قطر إلى أهل القرآن في كل مكان.

د عبدالسلام المجيدي

تنوع وشمولية

ومن جانبه، لفت د. عبدالسلام المجيدي نيابة عن مدرسي ومدربي الدورة من قطر الى أهمية الدورة بالنسبة إلى معلمي القرآن القرغيز، وقال إن الدورة تتميز بتنوع وشمولية محتوياتها "حيث تناولت شرح وبيان أصول التربية الإسلامية وقواعد التجويد وتصحيح التلاوة نظريا وتطبيقيا وشرح القاعدة النورانية والتدريب على كيفية تدريسها ومهارات تدبر القرآن الكريم وإدارة حلقات التحفيظ، كما تتضمن بيان بعض القضايا والمفاهيم من منظور إسلامي".

وقال د . عبدالسلام إن نخبة من علماء دولة قطر والأمة ساهموا في تدريس محتويات هذه الدورة القرآنية التي تعد ثمرة لمسابقة الشيخ جاسم بن محمد بن ثاني المستمرة في عطائها المتنوع والمتجدد داخليا وخارجيا، وكانت "الأوقاف" نظمت برنامجا للمشاركين في الدورة تضمن أنشطة مصاحبة مثل زيارة جامع الإمام محمد بن عبدالوهاب، وقاعة تراث بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية التي تزخر بأمهات الكتب الإسلامية وأندرها.

الأئمة القرغيز خلال الحفل

معاني السلام

ودعا د عبدالسلام المشاركين في التدريب من القرغيز الى نشر معاني السلام والمحبة في العالم وتطبيق ما تعلموه في تدريس القرآن الكريم في بلدهم قرغيزستان من منفعة المسلمين هناك، وفي هذه الأثناء تحدث د عبدالسلام عن فضل حفظ وتدريس القرآن الكريم.

تعليم القرآن الكريم

ومن ناحيته، قال عبدالعزيز سكاكيف متحدثا نيابة عن المتدربين القرغيز، إن أيام الدورة التدريبية كانت حافة بالعديد من المواد المهمة في مجال تعليم القرآن الكريم وإدارة حلقات تعليم القرآن الكريم، وقال إن الأوقاف وفرت الجو العلمي المناسب والرعاية الكاملة حتى يستفيد الأئمة المشاركون في التدريب.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"