وزارة الأوقاف تفتتح الدورة التدريبية لمعلمي القرآن في قيرغيزستان

محليات الأحد 19-03-2017 الساعة 11:37 ص

وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية
وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية
الدوحة - قنا

بدأت بمركز الشيخ عبدالله بن زيد آل محمود الثقافي الإسلامي الدورة التدريبية لمعلمي القرآن الكريم من جمهورية قيرغيزستان، وهي ثاني دورة من نوعها تنظمها وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية ممثلة بمسابقة الشيخ جاسم بن محمد بن ثاني للقرآن الكريم.

ويتضمن برنامج الدورة محاضرات تركز على مهارات تدريس القرآن الكريم وعلومه المختلفة، وسبل الاستعانة بالتقنيات والأساليب الحديثة في تدريس كتاب الله تعالى مع الاستناد إلى أصول التربية الإسلامية إلى جانب تعريف المشاركين ببعض المفاهيم والقضايا الإسلامية المعاصرة.

وكانت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية قد أقامت دورة لمعلمي القرآن الكريم لمدرسي روسيا خلال أغسطس من العام الماضي واستفاد منها 14 معلماً من معلمي القرآن الكريم.

وقال السيد ناصر السليطي رئيس اللجنة المنظمة لمسابقة الشيخ جاسم بن محمد بن ثاني للقرآن الكريم، مدير مركز عبدالله بن زيد آل محمود الثقافي الإسلامي إن هذه الدورات التي تعقد لمعلمي القرآن الكريم في الدول غير الناطقة بالعربية تهدف إلى تعزيز أواصر التعاون مع المسلمين، وتجسيد أهداف مسابقة الشيخ جاسم بن محمد بن ثاني للقرآن الكريم في خدمة القرآن الكريم وأهله.

وأوضح السليطي في تصريح للصحفيين أن الدورة تأتي ضمن فرع المسابقة والمخصص للناطقين بغير العربية، وهدفها تعزيز مهارات معلمي القرآن الكريم في الدول التي ترغب في تطوير مهارات معلميها في المدارس والمعاهد القرآنية.. وقال إن معلمي القرآن الكريم هم حجز الزاوية والاهتمام بهم وتأهيلهم وتدريبهم يمثل الأساس لنجاح العملية التعليمية في هذه المراكز والمدارس.

وأكد أن نجاح الدورة الأولى التي عقدت لمعلمي القرآن الكريم في روسيا الاتحادية، دفعت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية إلى المضي قدماً في عقد دورات مماثلة لمعلمي كتاب الله تعالى في دول أخرى هي بحاجة ماسة لمثل هذه الدورات وأبدت رغبتها في ذلك، وقال "إن هناك خطة لتشمل هذه الدورات معلمي القرآن الكريم في دول منطقة البلقان".

ويصل عدد المشاركين في هذه الدورة إلى 16 مشاركاً بينهم أئمة مساجد وخطباء ودعاة إلى جانب مهمتهم في تدريس وتعليم القرآن الكريم.

وقال السيد حمد عبدالله المحنا نائب رئيس اللجنة المنظمة لمسابقة الشيخ جاسم بن محمد بن ثاني للقرآن الكريم، المسؤول عن الدورة التدريبية إن هذه الدورة تتميز بتنوع وشمولية محتوياتها "حيث تتناول شرح وبيان أصول التربية الإسلامية وقواعد التجويد وتصحيح التلاوة نظريا وتطبيقيا وشرح القاعدة النورانية والتدريب على كيفية تدريسها ومهارات تدبر القرآن الكريم وإدارة حلقات التحفيظ كما تتضمن بيان بعض القضايا والمفاهيم من منظور إسلامي".

وأشار إلى أن نخبة من علماء دولة قطر والأمة تساهم في تدريس محتويات هذه الدورة القرآنية، التي تعد ثمرة لمسابقة الشيخ جاسم بن محمد بن ثاني المستمرة في عطائها المتنوع والمتجدد داخلياً وخارجياً.

ومن المقرر أن يتخلل برنامج الدورة أنشطة مصاحبة مثل زيارة جامع الإمام محمد بن عبدالوهاب، وقاعة تراث بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية التي تزخر بأمهات الكتب الإسلامية وأندرها.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"