رئيس الوزراء يفتتح توسعة المحطة

ضخ كامل إنتاج توسعة محطة رأس أبوفنطاس 11 أبريل

اقتصاد الأحد 19-03-2017 الساعة 07:00 ص

السيد فهد حمد المهندي مديرعام شركة الكهرباء والماء القطرية
السيد فهد حمد المهندي مديرعام شركة الكهرباء والماء القطرية
هابو بكاي

بتكلفة 1.8 مليار ريال وبطاقة 36 مليون جالون يوميًا

المهندي لـ"الشرق": الكهرباء والماء تبنت أكبر نظام لتحلية المياه في المنطقة

ضخ كامل إنتاج المحطة من المياه في شبكة كهرماء يلبي الطلب المتزايد

إنشاء المحطات يتم بالاتفاق مع كهرماء.. وخطة لمدة 10 أعوام لمواكبة احتياجات الدولة

نستثمر في محطات ذات كفاءة عالية وانبعاثات متدنية وفقا لأعلى المعايير البيئية

علمت "الشرق" أن معالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني، رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية حفظه الله سيتفضل بافتتاح توسعة محطة رأس أبوفنطاس (أ-3) بتكلفة اجماليه 1.8 مليار ريال وبطاقة انتاجية 36 مليون جالون يومياً في 11 ابريل القادم، وهو المشروع الذي وضع معاليه حجر الأساس له في نوفمبر 2015.

وأكد السيد فهد حمد المهندي مديرعام شركة الكهرباء والماء القطرية والعضو المنتدب في تصريح خاص لـ "الشرق"، ان شركة الكهرباء والماء القطرية من خلال توسعة محطة رأس أبوفنطاس (أ-3) وكذلك محطة أم الحول تبنت أكبر نظام في المنطقة لتحلية المياه عن طريق التناضح العكسي، مشيرا الى أنه اعتباراً من 11 ابريل سيتم ضخ كامل إنتاج المحطة من المياه البالغ 36 مليون جالون من المياه المحلاة والمطابقة للمواصفات العالمية لمياه الشرب الى شبكة المؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء (كهرماء)، لافتًا إلى أنه تم تشغيل المرحلة الأولى من إنتاج المحطة في سبتمبر 2016، حيث قامت المحطة بتزويد شبكة كهرماء بحوالي 22 مليون جالون من المياه المحلاة يوميًا، منوهاً بأن الشركة تستثمر بما يلزم للارتقاء بقطاع إنتاج الطاقة الكهربائية وتحلية المياه في الدولة وجعلها ملائمة للبيئة من خلال الاستثمار في محطات ذات كفاءة عالية وبتقنيات عالية وانبعاثات متدنية ووفق أعلى المعايير البيئية المحلية والعالمية، إدراكا من الشركة بأهمية المحافظة على البيئة.

الاستثمار في محطات ذات كفاءة عالية

تقنيات متطورة للإنتاج

ونوه المهندي إلى أن مشروع محطة رأس أبو فنطاس (أ-3) يعد واحدًا من المشاريع الحيوية بالدولة، حيث يعمل بتقنية التناضح العكسي التي تعد من التقنيات المعتمدة عالميا لإنتاج مياه الشرب، لافتًا إلى أن المشروع نفذته ثلاث شركات عالمية، هي: ميتسوبيشي اليابانية، وشركة أكسيونا الإسبانية، وشركة تي تي سي إل التايلندية، مشيرًا إلى أن إنتاج قطر من المياه عن طريق هذه التقنية يعد الأكبر في المنطقة، خصوصًا مع دخول إنتاج محطة أم الحول من المياه المحلاة بطريقة التناضح العكسي والتي تبلغ 65 مليون جالون من المياه وبنهاية مايو 2017، بينما يصل إنتاج محطة أم الحول إلى طاقته القصوى ليبلغ 136.5 مليون جالون من المياه في أبريل 2018، مؤكدًا أن شركة الكهرباء والماء القطرية والمؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء "كهرماء" عملتا معا على دراسة هذه التقنية بشكل مستفيض، وتم إقرار استخدامها لأول مرة في دولة قطر بشكل تجاري.

وأكد المهندي أن إنشاء المحطات يتم حسب خطة متكاملة بالاتفاق مع المؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء (كهرماء) المشتري الرئيسي والوحيد لإنتاج المحطات من الكهرباء والماء، مشيرًا إلى أن شركة الكهرباء والماء القطرية وضعت خطة طويلة المدى لمدة 10 أعوام تمتد حتى عام 2026 لتواكب احتياجات الدولة المتزايدة من الكهرباء والماء، وفقا للخطط الإستراتيجية في مجال توليد الكهرباء وإنتاج المياه بما يضمن تحقيق الأمن المائي والكهربائي للدولة، وحسب توجيهات حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، وتمثل خطوة جديدة على طريق مستقبل أفضل رسمته رؤية قطر الوطنية 2030 والتي وضعت الأسس ورسمت الطريق لتحقيق التنمية الشاملة لدولة قطر، وذلك من خلال إدخال محطات جديدة ذات كفاءة عالية يحقق وفرا في استخدام الغاز الطبيعي، ويسهل إخراج المحطات القديمة من الخدمة، لافتًا إلى أن شركة الكهرباء والماء القطرية تمكنت من مواكبة الطلب المتنامي في قطاع الكهرباء والماء وعملت على تأمين احتياجات الدولة من هذين العنصرين الإستراتيجيين بجودة وكفاءة عاليتين حسب المعايير العالمية.

محطات ذات كفاءة عالية

وأكد المهندي أن الشركة لديها الكفاءة والخبرة لإنجاز مشاريع جديدة لإنتاج الكهرباء وتوليد المياه حسب متطلبات الدولة وبالتنسيق مع المؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء (كهرماء)، لافتًا إلى أن إنتاج شركة الكهرباء والماء القطرية والشركات التابعة لها يبلغ حاليا أكثر من 8600 ميجاوات من الكهرباء، وسيرتفع هذا الإنتاج إلى أكثر من 11 ألف ميجاوات في النصف الأول من عام 2018، هذا وبالإضافة إلى أكثر من 530 مليون جالون من المياه مع دخول إنتاج محطة أم الحول لإنتاج الكهرباء والماء في الشبكة، منوهًا إلى أن الشركة تستثمر بما يلزم للارتقاء بقطاع إنتاج الطاقة الكهربائية وتحلية المياه في الدولة وجعلها أكثر ملائمة للبيئة من خلال الاستثمار في محطات ذات كفاءة عالية وبتقنيات عاليه وانبعاثات متدنية ووفق لأعلى المعايير البيئية المحلية والعالمية إدراكا من الشركة بأهمية المحافظة على البيئة.

يذكر أن محطة رأس أبو فنطاس (أ-3) تأتي ضمن المشاريع التي تعمل شركة الكهرباء والماء القطرية على تنفيذها لمواكبة الطلب المتزايد على المياه، وذلك بالتعاون والتنسيق مع المؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء (كهرماء)، وتبلغ الطاقة الإنتاجية لمشروع رأس أبو فنطاس أ-3 حوالي 36 مليون جالون من المياه المحلاة يوميًا.

إنتاج المياه بتقنية التناضح العكس

كما تعمل شركة الكهرباء والماء القطرية على زيادة توليد الكهرباء وتحلية المياه من خلال محطة أم الحول التي تعد من كبرى المحطات في المنطقة، والتي تبلغ طاقتها الإنتاجية 2520 ميجاوات من الكهرباء و136.5 مليون جالون من المياه الصالحة للشرب يوميا، والتي سيتم استكمالها خلال الربع الثاني من عام 2018، بالإضافة إلى مشاريع الشركة الأخرى لتحلية المياه وتوليد الكهرباء.

وتعد شركة الكهرباء والماء القطرية واحدة من كبرى شركات إنتاج الكهرباء وتحلية المياه على المستوى الإقليمي، وتشارك الشركة في خمسة مشاريع كبيرة في مجال إنتاج الكهرباء والماء في دولة قطر، هذا بالإضافة إلى تأسيس 4 شركات رئيسية في مجال إنتاج الكهرباء والماء، وهي شركات رأس لفان للكهرباء والماء وقطر للطاقة ومسيعيد للطاقة وشركة رأس قرطاس للكهرباء والماء.

وكان لهذه الشركات مردود إيجابي على تأمين احتياجات دولة قطر من الماء والكهرباء والمساهمة الفعالة في النهضة الاقتصادية والعمرانية والصناعية للدولة وفقا لتوجيهات حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى حفظه الله ورعاه.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"