خواطر عن ميدان الدعوة العالمي (1-2)

راشد العودة الفضلي

للمرة الثانية، أقضي يومين ونصفا وسط ميدان الدعوة العالمي في جمهورية بنجلاديش المسلمة، المقام على مساحة شاسعة في مدينة تونجي على ضفاف نهر توراج بإقليم غازي بور، وفق أعلى مستويات الإدارة والتنظيم انطلاقا من قناعة بليغة تؤكد أن تعمير القلوب بالإيمان أهم من تعمير المدن والبنيان . وهذا سبب رئيس للعزة والتمكين .

هذا الاجتماع الحاشد مازال مستمرا منذ بداياته في عام 1946، بفضل وتوفيق الله، ويؤمه جمع غفير يقدر بثلاثة ملايين مسلم ومعهم مسلمون جدد، من نتاج هذه الأنشطة المباركة، ويأتي ثانيا بعد الحج من حيث حجم المشاركة والغايات .

مفهوم المدينة الفاضلة التي عجز عن تحقيقها كبار الزعماء والفلاسفة ونجح في تطبيقها واقعا صفوة الخلق وإمام الحق عليه الصلاة والسلام في مدينته المنورة، يحاكيها الاجتماع وما يرمز له من الفضائل النبيلة، رغم المكث والتجول تحت أسقف الخيش والزنك وبيت أعمدة القصب الممتدة في كل اتجاه وقد قيض الله رجالا مخلصين كما نظنهم والله حسيبهم ليسهروا على راحة الضيوف ويؤمنوا وصولهم ورجوعهم استقبالا وإكراما وحراسة وتفويجا في جماعات الدعوة على ما تتسم به بلادهم من فقر وكثافة سكانية لكنها حكمة الله وقدرته.

رأيت كيف تذوب الفوارق وتتآلف الخلائق بمحاسن الأخلاق، تعارف وتكاتف للنهوض بواجب الدعوة إلى الله وتبليغ دينه وتتجلى معاني الحب في الله جل جلاله .

ألوان وأجناس ولغات شتى يجمع بينهم هدف عظيم ومقصد شريف، ومن اللافت هذا العام تأكيد الدعاة والمشايخ على التوحيد الصحيح والسنة المطهرة، ونبذ الشرك بأنواعه والحذر من مغبة الركون للدنيا وإهمال واجب الدعوة والتبليغ .

جدير بالذكر أن الاجتماع يمثل موسما تجاريا وسياحيا فريدا في بنجلاديش ويحضره عدد من رجالات الدولة، وخاصة يوم الدعاء، وتفسح له وسائل الإعلام المحلية مساحة مهمة بين أخبارها البارزة . وعقب أعمال الاجتماع يتم تفويج الجماعات الخارجة في سبيل الله داخل البلاد وخارجها وفق برنامج زمني محدد، نسأل الله لنا ولهم القبول والغفران .

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"