أوباما يودع الحياة السياسية بآخر خطاب رئاسي يلقيه في شيكاغو

أخبار دولية الثلاثاء 10-01-2017 الساعة 09:32 م

باراك أوباما
باراك أوباما
واشنطن – أ ف ب

يودع الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته، باراك أوباما، اليوم الثلاثاء، الحياة السياسية في الولايات المتحدة بعد ولايتين في البيت الأبيض وفي سن 55 عاماً.

والديمقراطي الذي سيسلم السلطة في 20 يناير للجمهوري دونالد ترامب "70 عاماً" اختار مدينة شيكاغو التي شهدت انطلاقته السياسية لإلقاء آخر خطاب له بصفته رئيساً.

وسيتحدث أوباما الذي سيكون برفقة زوجته ميشيل ونائب الرئيس جو بايدن من "ساحة ماكورميك" في قلب المدينة الكبرى في ولاية إيلينوي (شمال).

والبطاقات المجانية لحضور الخطاب الأخير نفدت اليوم السبت، فجراً أمام مركز المؤتمرات هذا حيث اصطف مئات الأشخاص وسط الصقيع على أمل الحصول على مقاعد أمامية.

وكان أوباما ألقى أول خطاب بعد فوزه في 5 نوفمبر 2008 على بعد شوارع من تلك الساحة، في جراند بارك الحديقة العامة الكبرى الواقعة بين بحيرة ميشيغن وناطحات السحاب.

وقال أول رئيس ذو بشرة سمراء للولايات المتحدة آنذاك: "لقد استغرق الأمر وقتاً طويلاً، لكن هذا المساء وبفضل ما أنجزناه اليوم وخلال هذه الانتخابات وفي هذه اللحظة التاريخية، جاء التغيير".

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"