الذوادي: قطر ستنظم نسخة مذهلة من كأس العالم 2022

محليات الثلاثاء 10-01-2017 الساعة 02:31 م

حسن الذوادي
حسن الذوادي
الدوحة - قنا

قال السيد حسن الذوادي الأمين العام للجنة العليا للمشاريع والإرث إن دولة قطر ستنظم نسخة مذهلة من كأس العالم 2022.

جاء ذلك في تصريحات للأمين العام للجنة خلال لقائه بوفد مكون من 15 ممثلا لأبرز الوسائل الإعلامية الألمانية، والذي قام بجولة تعريفية في الدوحة، شاهد خلالها تقدم سير العمل في الاستادات وتطبيق معايير رعاية العمال تحضيرا لاستضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022.

وتزامنت الجولة مع تواجد وسائل إعلام ألمانية، لتغطية المعسكر الشتوي الذي يقيمه فريق بايرن ميونيخ في أكاديمية أسباير.

وأضاف الذوادي "ستحتفل الجماهير من كافة أرجاء العالم عام 2022 وتتعرف على الشرق الأوسط، هذه المنطقة التي لربما لم يزوروها من قبل، ولن يتعين على الجماهير القلق لناحية الحاجة للسفر سنة 2022، فكل ما يتوجب أن يركزوا عليه هو كرة القدم، يمثل كأس العالم منبرا لجمع الشعوب سوية.. ففي سنة 2006، كأس العالم رفع من مكانة ألمانيا.. وهنا في قطر، يسود التزام قوي جدا بالتطوير".

وتابع: "بدأ الكثيرون يلمسون مزايا وفوائد إقامة كأس العالم في فصل الشتاء، فاللاعبون سيكونون في قمة عطائهم، وليسوا مرهقين عقب نهاية موسم كروي طويل، نعدهم بنسخة مذهلة من كأس العالم في دولة رائعة ومضيافة، حيث ستكون مناطق للمشجعين رائعة وشواطئ خلابة، كذلك هناك الجانب الثقافي مثل متحف الفن الإسلامي".

وفي ختام حديثه، قال أمين عام اللجنة العليا للمشاريع والإرث: "كأس العالم 2022 ستكون نسخة آمنة وعظيمة من كأس العالم.. ستكون قطر بمثابة إضافة فريدة وجديدة لكرة القدم العالمية، وستحمل هذه النسخة من البطولة طابعا عربيا وشرق أوسطيا مميزا جدا، تماما كما قدمت النسخ السابقة إضافة جديدة للبطولة".

وقد قام الوفد الإعلامي بزيارة استاد البيت ـ مدينة الخور، وكذلك "قرية البيت" التي يقيم فيها عمال الاستاد، وقد لمس أعضاء الوفد تطور العمل بشكل سريع في الاستاد وبدء تركيب المستوى الثاني من المدرجات، ومن ثم قاموا بجولة على صالات الطعام وأماكن الترفيه التي يستخدمها عمال استاد البيت.

وإلى جانب التعرف على أدق التفاصيل بخصوص استادات البطولة وتقدم العمل في البنية التحتية، وكذلك الخطوات المهمة التي تم اتخاذها للحرص على تطبيق أعلى معايير رعاية العمال في مشاريع اللجنة العليا، أعرب أعضاء الوفد الألماني عن اهتمامهم بما يمكن لقطر أن تقدمه للعالم سنة 2022.

التعليقات

تعليقات

  • لا يوجد تعليقات

أضف تعليق

clicking on ".header .search" adds class "open" on "#search-overlay" clicking on ".close" removes class "open" on "#search-overlay" clicking on ".action" removes class "open" on ".action.open" clicking on ".action" adds class ".open" on "target" clicking on ".close" removes class ".open" on ".action"